كوني لوني

 

الإهداء:
إلى البنت التي تتحول إلى الأبيض والأسود كلما حاصرها تفكيرٌ ما

 حينما تصلين إلى قرار
ستحط الألوان على كتفك
الأزرق سينزل إلى المنطقة (الجنزية) من جسدك
والأحمر سيفضل البقاء قرب طائريك النائمين في مخدع عذريتك
والأسود… سيصعد إلى الأعلى
أما (النفودي النجدي) فسيطير إلى خديك، ليفوز بظاهر القبلة وباطنها
حينما تصلين إلى قرار
سأكون قد فقدت ألواني
الأسود مشيئة ليل
والأحمر دم غزال
والأزرق وديعة بحر
أما النفودي النجدي فسيظل خيط نور يربطني بك
سيعلقني كاحتمال
لا يموت ولا يتحقق

***

أحبك بالأبيض والأسود
أحبك ملوناً

هذه المقالة كُتبت في التصنيف احتمال (شعر - إيقاع الصمت). أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

7 تعليقات على: كوني لوني

  1. وانا اكثر..
    وانا أعمق..
    وانا بكل ألوانك..ماعاد الابيض..والاسود
    تعرفني..لاأتقيد بالرسميات..مثلك..
    حتى لوكان حبك ملونا ..؟

  2. ريما كتب:

    شلونك يا لون كوني ؟

  3. عبدالله ناصر العتيبي كتب:

    ريف…
    هل تعتقدين أن الأكثر والأعمق في صالح الحب أم ضده؟
    ألا يجب أن يحمل طرفا العلاقة حبهما باتجاه التساوي؟
    كلما نفص مقدار الحب عند طرف، زاده الآخر حتى يجعل منه نداً قابلاً للمشاركة الحياتية.
    أم أن التباين أمر مطلوب في الحب كي تبقى جذوة الشوق مشتعلة؟

  4. عبدالله ناصر العتيبي كتب:

    ريما…
    أنا بخير ولله الحمد والمنة.
    وسعيد بهذا الكون الذي اختارني لوناً له.

  5. الإهداء:
    إلى البنت التي تتحول إلى الأبيض والأسود كلما حاصرها تفكيرٌ ما

    ياعبدالله..هل كان الاهداء موجود حينما قرأتك أول مره,أم أضيف مؤخرأ
    يالله أشعر أنني قرأتك بنصف عين..؟
    سأنتبه بالمرة القادمه حتى لأقرأك وأنا مغمضة العينين.

  6. الأنثى الغيمة كتب:

    ..

    أحتاج أن أترك بعد حرفك ياعبدالله فضاء مفتوحاً ..
    لأطير بعيداً ، بعيداً ..
    أرى الألوان عن بعد ، من خارج إيطار الحب ، أبعد من برواز عينيّ ..
    من طعم الشفق .. !!

    أخال بأني فضلت الأبيض والأسود ،
    لقد انتميت للماضي وسرّحت الملوّن ثلاثاً ..
    فهو لم يعد في قبضة يدي ، !!
    وأنا لا أحب الكائنات التي نتخيلها ..

    /

    أكتب دائماً ، أنني أعودك كي أقرأ هذه الفقرة والأخرى والأخرى ..
    وأكتفي بترك صمتي على أكتافك وأنام ..

  7. Reem كتب:

    ناصر ..كيف الحال ؟

    أعرفك منذ مبطي كنت اتابعك وانت في فواصل لي زمن ماقرأت لك ولكنك انت تبقى صاحب

    القلم الجميل ..

    نصوصك متعبه لامثالي ..

    ابي افهمك ..يــــــــــــــــــــانص

    (النفود النجدي)…صاحبه سحنه نجديه

    :)
    هذا الي فهمته:)

    لك دعواتي وان أبقى لك قارئه .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>